ليبرمان: قتل إسماعيل هنية كان ‘وعداً فارغاً’

       

رام الله مكس

بعد أشهر على إطلاقه وعداً بأنه سيقتل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، تراجع وزير جيش الاحتلال عن وعده، مؤكداً أن كل ما قاله “وعد لا رصيد له”.

وكان ليبرمان هدد في أواخر مارس الماضي باغتيال “إسماعيل هنية” خلال 24 ساعة من استلامه وزارة جيش الاحتلال، مشيرا إلى أن جيش الاحتلال وضع استراتيجية جديدة لـ”الخلاص من القيادات الفلسطينية”.

واليوم، وبعد حوالي 3 أشهر على الوعد الليبرماني، قرر وزير جيش الاحتلال أن “يفق الدمّل”، ويرتاح من وعد أقلق منامه، فقال في مؤتمر هرستيليا:”حين خرجنا من قطاع غزة قلنا بأننا سنمحوا غزة عن وجه الارض اذا ما خرج منها أي عمل ارهابي، لقد كان هناك الكثير من الوعود الفارغة التي لا رصيد لها ووعدي كان ضمن هذه الوعود الكثيرة لا رصيد له “.

شاشة