الإحتلال يجرف أراضي في قرية ظهر المالح جنوب جنين

       

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود

 

جرفت قوات الاحتلال “الإسرائيلي”، اليوم الجمعة، أراضي زراعية في قرية ظهر المالح المعزولة خلف الجدار العنصري، شمال بلدة يعبد جنوب جنين، بهدف شق شارع وبناء مقطع جديد من الجدار العنصري.

وذكر رئيس مجلس قروي ظهر المالح عمر الخطيب، أن جرافات الاحتلال شرعت بتجريف ما يقارب 20 دونما مزروعة بأشجار الزيتون والتبغ تعود للمواطنين عبد الله فهمي زيد الكيلاني من يعبد، وفتحي نجيب زيد من قرية نزلة الشيخ زيد، بهدف شق شارع من داخل مستوطنة “شاكيد” المقامة على أراضي المواطنين ومستوطنتي “حنانيت”، و”تل منشة”.

وأشار المواطن حسين الخطيب أنه لم يتبقَّ لهم أي طريق للدخول إلى أراضيهم من الجهة الشمالية للقرية، لافتا إلى اعتراض الجرافات عندما حاولت جرف مقبرة تابعة للقرية، وكذلك منع وضع كركار “بسكورس” داخل أرض المواطن عبد الله فهمي زيد تمهيدا لبناء الجدار.

وأوضح الخطيب، أن قوات الاحتلال تبني مقطعا جديدا من الجدار العنصري شمال وشرق القرية محاذيًا لمستوطنة “شاكيد”، مشيرا إلى أنه في حال بني هذا المقطع، فإنه سيلتهم أكثر من ألف دونم تعود لمواطنين من يعبد وقرية نزلة الشيخ زيد.