بحسرة وألم…الألاف يشيعون الشهيدين صلاح وسلامة في جنين

     

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود

شيع الألاف من أهالي محافظة جنين،اليوم الأربعاء،جثماني الشهيدين سعد ناصر حسن عبد الفتاح صلاح ، من مدينة جنين، وأوس محمد سلامة  من مخيم جنين .

وجاب المشاركون شوارع مدينة جنين ومخيمها وهم يحملون الجثمانين على الأكتاف وسط حالة من الغضب الشديد سيما وأن المواطنون باتوا على آمال أفراح التوجيهي ليستيقظوا على شهيدين أعدما بدم بارد.

وقال عضو المجلس التشريعي جمال حويل إن الشهيدين سعد وأوس نالا شهادة ربانية سامية تزامنا مع إعلان نتائج الثانوية العامة ، وهو قدر الشعب الفلسطيني أن يحرم الفرح بسبب الاحتلال.

واستنكر إعدام الشهيدين من قبل قوات الاحتلال ، ومشددا في نفس الوقت على ضرورة مواجهة الاحتلال في جرائمه بحق الشعب الفلسطيني.

كما طالب القيادي في حركة الجهاد الشيخ بسام السعدي بضرورة الوحدة الوطنية تحت راية المقاومة، مستنكرا استسهال الاحتلال قتل الفلسطينيين لشعوره بعدم وجود رادع، ووجود انشغال كبير للأمة العربية والإسلامية.