عهد التميمي من النبي صالح.. طفلة قهرت هيئة أركان جيش الاحتلال

       

رام الله مكس – بعد التقارير التي بثها تلفزيون اسرائيل امس عن الطفلة عهد التميمي وعائلتها في بلدة النبي صالح برام الله.. تصدرت الصحف الاسرائيلية وتسابقت على خبر اعتقال عهد التميمي الطفلة التي منعت جيش الاحتلال من دخول ساحة منزل عائلتها قبل يومين في القرية، واقتحمت قوات الاحتلال ليلا القرية مدججين بالسلاح والعتاد والحراسة والدروع المضادة للرصاص، وخاض جيش الاحتلال ليحقق “انتصاره” على طفلة بعمر 17 عاما.

عهد انقذت قبل عامين شقيقها 8 اعوام من بين ايدي جنود الاحتلال الذين تسابقوا لاعتقال طفل يده مكسورة، لتكون “تهمة” الطفلة اليوم، منع الجيش من اقتحام ساحة منزل عائلتها…

يشار الى ان أهم المحللين العسكريين في اسرائيل من امثال روني دانييل انشغلوا الليلة الماضية في الحديث عن عهد التميمي، تركوا اخبار العالم والنووي الكوري والملف الايراني

والصراع التاريخي وحروب الاقليم وانشغلوا بطفلة نجحت في جذب الاضواء لقضية عادلة..

وكما هو متوقع، لم يصبر الاحتلال على انتصار طفلة.. فسارع جيشه ومخابراته لاعتقالها.