سيدة بلغارية كفيفة تتنبأ بأهم أحداث 2018 بعد موتها

       

رام الله مكس – نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية توقعات سيدة بلغارية كفيفة لأهم أحداث 2018، بعد ان أصابت توقعاتها مجموعة من أهم الأحداث التاريخية الهامة خلال السنوات الماضية، على رأسها هجمات 11 سبتمبر، وخروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي.

وذكرت “بابا فانجا” والتي توفيت عام 1996، عن عمر 85 عاما، خلال حديث قديم لها لصحيفة “ديلي ميل”، العديد من الأحداث الهامة التي ستغير العالم، حتى حلول القرن الحادي والخمسين، حيث ستكون نهاية العالم.

وقد اشتهرت “بابا فانجا” بتوقعاتها لأحداث المستقبل، ونجحت بالفعل في توقع أحداث كبيرة قبل زمن بعيد من حدوثها مثل هجمات 11 سبتمبر، وتسونامي، وخروج بريطانيا من

الإتحاد الاوروبي.
وتوقعت “بابا فانجا” ، أنه خلال 2018 ستنجح الصين في التفوق على الولايات المتحدة، لتصبح “القوة العظمى” ، كما ادعت أنه سيتم اكتشاف مصدر جديد للطاقة على كوكب الزهرة خلال 2018.

وتفيد التقارير بأن “بابا فانجا” توقعت ظهور جيش متطرف سيغزو اوربا، ويبدو أنها توقعت ظهور داعش، كما أنها توقعت ضرب طيور فولاذية للأمريكيين وانتشار الدماء والجثث في 11 سبتمبر، وهو بالفعل ما حدث.

ومن بين الأحداث الأخرى التي توقعتها “بابا فانجا” انتهاء الجوع العالمي بحلول عام 2028، وصنع مستعمرات نووية على المريخ بحلول عام 2256 ،وأن الأرض لن تصبح صالحة للسكن بحلول عام 2341.