الاحتلال يزعم إحباط عملية “ضخمة” خُطط لتنفيذها خلال الأعياد – رام الله مكس

الاحتلال يزعم إحباط عملية “ضخمة” خُطط لتنفيذها خلال الأعياد

   

رام الله مكس – زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، إحباط عملية “كبيرة” كان من المخطط تنفيذها خلال الأعياد اليهودية، بعد أن ضبط عبوة ناسفة تحمل ما لا يقل عن 10 كيلو غرام من المتفجرات كان بطريقها إلى داخل الأراضي المحتلة.

وبحسب القناة الإسرائيلية الثانية، ضبط جيش الاحتلال العبوة الناسفة داخل شاحنة عند حاجز “ريحان” قرب مدينة جنين، شمال الضفة الغربية المحتلة، ووصف الجيش القنبلة بـ”الضخمة وذات قدرة تفجير قوية”، وأن سائق الشاحنة اعتقل ونقل للتحقيق في جهاز الأمن العام (الشاباك).

وقال جيش الاحتلال إن هذه العملية هي الثانية من نوعها التي تم إحباطها خلال الساعات الـ24 الأخيرة، وأشار إلى احتمال وجود شخص من الداخل عضو في الخلية التي خططت لتنفيذ هذه العملية، ومهمته هي استلام القنبلة وتفجيرها في مكان مكتظ بالمحتفلين بذكرى النكبة، التي تسميها إسرائيل “عيد الاستقلال”.

وبحسب الجيش، تم العثور على القنبلة في شاحنة كانت تحمل بضائع، وعلى أثرها، اقتحمت قوات الاحتلال قرية أم ريحان القريبة من الحاجز، وقاموا بتفتيش بيت سائق الشاحنة واعتقلوا ابنيه، وصادروا جهاز حاسوب نقال وأجهزة إلكترونية أخرى.