رغم قرار المحكمة.. جمعية استيطانية تواصل السيطرة على منازل عائلة الرويضي بالقدس

     

رام الله مكس – لا يزال 13 مقدسيا من عائلة الرويضي، وللأسبوع الثاني على التوالي، يعيشون دون مأوى، وينامون قرب مداخل منازلهم، التي استولت عليها جمعية “العاد” الاستيطانية، رغم قرار محكمة الاحتلال بوقف اجراءات الاخلاء.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة، بأنه ورغم قرار محكمة الاحتلال العليا القاضي بإيقاف إجراءات الاخلاء، إلا أن شرطة الاحتلال الإسرائيلية تذرعت بإنهاء إخلاء المنازل، بإصدار قرار نهائي من المحكمة.

وناشدت عائلة الرويضي المؤسسات الحقوقية والجهات المسؤولة في القدس بالعمل الجاد على استرجاع منازلها، وتؤكد بأنه تم السيطرة عليها بطرق ملتوية، وغير قانونية.