إقتل شقيقك أو نقتل أمك “الحوت الأزرق”تصل لبنان – رام الله مكس

إقتل شقيقك أو نقتل أمك “الحوت الأزرق”تصل لبنان

   

رام الله مكس

كشف مراهق لبناني يدعى مصطفى الفار تفاصيل ماحدث معه عندما أدمن لعبة ‘الحوت الأزرق’قبل أن يفلت من براثنها في اللحظات الأخيرة.

وقال الطفل ان المشرف على اللعبة طلب منه أن يقتل شقيقه أو يقتلون أمه، مشيراً إلى أنه مارس اللعبة بهدف الإستكشاف فقط ولكنها إستطاعت أن تجذبه بالتحديات الذي طرحها المشرف، التي تصدر في البداية تحديات بريئة ومع مرور العديد منها تبدأ بطلبات قطع الشفتين أو نحت الجسم وتشويهه.

وتابع المراهق أن العبة طلبت منه أن يستمع إلى موسيقى غريبة وتحديات بمشاهدة أفلام مرعبة في منتصف الليل، وفي النهاية طلبت مني في تحدي أن أقتل شقيقي أو تقتل أمي.