“كبش فداء” فيسبوك وكامبريدج أناليتيكا أمام المساءلة – رام الله مكس

“كبش فداء” فيسبوك وكامبريدج أناليتيكا أمام المساءلة

   

رام الله مكس

يمثل عالم النفس الأميركي الروسي #ألكسندر_كوغان، مطور تطبيق استخدمته شركة ” #كامبريدج_أناليتيكا ” لجمع بيانات نحو 87 مليون مستخدم لموقع ” #فيسبوك ” دون علم منهم الثلاثاء أمام لجنة برلمانية بريطانية تحقق في الفضيحة المدوية.

ويدلي كوغان، أستاذ علم النفس في جامعة كامبريدج والموظف في جامعة سان بطرسبورغ الروسية، بشهادته أمام اللجنة التي تحقق في الفضيحة لشرح علاقته مع شركة “كامبريدج اناليتيكا”، البريطانية المتهمة باستغلال بيانات فيسبوك.

وبحسب فيسبوك، حصل جمع البيانات عبر تطبيق “ذيس ايز يور ديجيتال لايف” (هذه هي حياتك الرقمية) للاختبارات النفسية اخترعه هذا الباحث الروسي وتم تنزيله من قبل 270 ألف مستخدم لموقع التواصل الاجتماعي. وقد سمح هذا التطبيق بالوصول إلى بيانات أصدقاء هؤلاء المستخدمين.

وفيما بعد، قُدمت هذه البيانات من دون مبرر إلى الشركة البريطانية واستُخدمت لتطوير برنامج معلوماتي يسمح بتوقع تصويت الناخبين والتأثير عليه في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة والتي فاز فيها المرشح الجمهوري دونالد ترمب.

وتنفي الشركة البريطانية أن تكون استخدمت بيانات فيسبوك في حملة ترمب الرئاسية، لكن مديرها التنفيذي الموقوف حاليا تباهى في تسجيل سري أن شركته متورطة إلى حد عميق في السباق الانتخابي.

وقال كوغان الأربعاء لهيئة “بي بي سي” البريطانية “برأيي أنه يتم استخدامي في الأساس كبش فداء من جانب فيسبوك وكامبريدج اناليتيكا”.

وأضاف “بصراحة، كنا نعتقد أننا نعمل بشكل صحيح تماما. اعتقدنا أننا نقوم بعمل عادي. تلقينا تطمينات من كامبريدج اناليتيكا بأن كل شيء قانوني تماما وضمن شروط الخدمة”.