لحظات فاصلة تحبس الأنفاس لإنقاذ 4 أشخاص من تحت سيارة

     

رام الله مكس

بعد أن قفزت سيارة فوق الرصيف واصطدمت بعدد من المارة، بل حاصرت بعضهم أسفلها، هرع عدد من الناس في الشارع، لرفع السيارة وإنقاذ هؤلاء الذين حوصروا أسفلها.

حدث ذلك في واشنطن العاصمة الأميركية يوم الثلاثاء الماضي، وفق ما أظهرت لقطات فيديو نشرتها قناة أيه بي سي التلفزيونية في موقعها على الإنترنت.

والتقط الفيديو سائق أجرة كان شاهداً على ما جرى، ليظهر سيارة تشيفي ماليبو الفضية وهي تقفز فوق الرصيف وتصطدم بعمود، لتطرح عدداً من الناس تحتها وهي تتوقف بقوة.

في هذا الوقت كان قد ذهل الركاب الذين بداخل السيارة وقد خرجوا سريعاً، وبينهم امرأة كان تصرخ عندما افتقدت ابنها الصغير، الذين كان لحسن الحظ موجوداً في مكانه بالمقعد الخلفي.

وبدا أن المحاصرين بالواقعة كانوا يستنجدون المارة طلباً للمساعدة جراء حصارهم تحت السيارة. وقد هرع عدد من الناس بالشارع لرفع السيارة، عن الأشخاص الذين كانوا محاصرين تحتها واتضح أنهم أربعة أفراد.

وذكرت السلطات في واشنطن، أن هؤلاء الأربعة أصيبوا بإصابات بالغة وقد نقلوا إلى المستشفى للعلاج.

وقد استدعت المرأة الجالسة في مقعد الركاب، وصرحت بأنها حامل في شهرها السادس، وأشارت إلى أنها شعرت بالهول بعد أن رأت أن امرأتين كانتا عالقتين تحت السيارة.

وعبرت عن سرورها لوجود عدد كافٍ من الناس لرفع السيارة وإنقاذ المحاصرين.

وقد ذكرت الشرطة أن الحادثة وقعت بسبب وجود شاحنة صغيرة قطعت طريق سيارة الماليبو، بينما كانت تتجه يساراً، ما أربك سائقها.

العربية