هذا الملياردير الأمريكي اتهم عارضة بالتحرش بكلبه الضخم!

     

رام الله مكس – رفع ملياردير أمريكي دعوى لمقاضاة عارضة، قام باتهامها بأنّها تحرّشت جنسياً بكلبه الخاصّ خلال جلسة تصوير، زاعماً أنها قامت باللعب “بشكل حسي” مع كلبه الضخم “هيف” قبل أن تمارس الجنس معه.

وردت العارضة “ديانا مونيرا” أن الملياردير الأمريكي طوني توتوني، الملقب بـ”ملك إنستجرام”، هو من تحرش بها جنسيا بتشجيعه كلبه على اعتلائها والتسلق على جسدها.

حيث أضافت أنه لم يكن هناك أي مصور في المكان، وأن “توتوني” نفسه هو من قام بتصوير الفيديو والصور التي ظهرت فيها مع الكلب.

هذا وزعم “توتوني” أنه طلب من العارضة والمصور عدم نشر مقطع الفيديو أو الصور التي ظهرت بها ديانا مع الكلب على الإنترنت، لكنهما لم ينصاعا لكلامه، وتم نشر الصور والفيديو بعدها بأيام.

وقال محامي توتوني في تصريحات أدلى بها لموقع “تي إم زد”: “بصرف النظر عما حدث في الصور التي ظهرت بها ديانا مع الكلب،

وبصرف النظر عمن قام بالتحريض على ما حدث بالضبط، فإن النقطة الرئيسة هي أن ديانا طُلِبَ منها بوضوح لدى الانتهاء من جلسة التصوير ألا تقوم بنشر أي فيديوهات للكلب؛ لأن ذلك ينعكس بالسوء على موكلي الذي يعتبر شخصية عامة”.