تعليق الدوام – إقرار برنامج فعاليات إحياء ذكرى النكبة بالضفة

     

رام الله مكس – عقدت اللجنة الوطنية العليا لأحياء ذكرى النكبة اجتماعا ضم لجان المحافظات في الضفة الغربية في دائرة شؤون اللاجئين في مدينة البيرة.

وتناول الاجتماع برامج الفعاليات في المحافظات وأوضاعها الداخلية وكيفية تنفيذ البرامج الكفيلة بتوصيل الرسالة التي يعمل من اجلها كل اللجان وهي التمسك بالثوابت والحقوق الوطنية الفلسطينية وفي المقدمة منها حق العودة هذا الحق الذي كفلته المواثيق والقرارات الدولية وخصوصا قرار 194 القاضي بالسماح للاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى أراضيهم التي هجروا مها وتعويضهم عما لحق بهم من آلام وخسائر ورفض القرارات الامريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال ونقل سفارتهم من تل الربيع الى القدس عاصمة الدولة الفلسطينية.

في بداية الاجتماع رحب محمد عليان المنسق العام اللجنة الوطنية العليا بالحضور وأثنى على الجهد المبذول من أجل إحياء الذكرى الأليمة والعظيمة التي ألمت بالشعب الفلسطيني وما تعرض له بعد الهجرة الاولى عام 1948 وتداعياتها على معظم أبناء الشعب الذي تشتت في أصقاع الأرض وسكن المخيمات في الوطن والشتات.

وقال: ان بعد 70 عاما من الألم والمعاناة تأتي الذكرى هذا العام في ظل الكثير من الاخطار والتحديات التي تواجه شعبنا وقيادتنا وفي ظل الحالة السياسية الراهنة والقرارات الامريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال ونقل السفارة مع ذكرى النكبة وتقليص المساهمات للأونروا ومحاولة تصفية قضية اللاجئين وشطب حق العودة والضغط على القيادة لفرض الامر الواقع والانحياز السافر لدولة الاحتلال وتبني قراراتهم ووجهة نظرهم الاحتلالية فإننا كشعب فلسطيني نعي جيدا حجم التحديات ونعي ايضا ضرورة التصدي لكل المحاولات التي تستهدف ثوابتنا وشعبنا وقيادتنا فلا بد من مواصلة نضالنا الشعبي والمشروع وتعزيز التمسك بالحقوق الوطنية والعمل للوصول لأكبر اصطفاف شعبي ووطني ورسمي لتوحيد الجهود والتمترس خلف ثوابتنا وقيادتنا وللحفاظ على حقوقنا الوطنية وبالمقدمة منها حق العودة والقدس عاصمة دولتنا الفلسطينية، لذلك يجب العمل والتجهيز والتحفيز لمشاركة جماهيرية واسعة في الفعاليات والنشاطات المنوي اقامتها في الذكرى 70 للنكبة تمسكا بعودتنا وثوابتنا وقيادتنا وردا واضحا ومدويا على القرارات والمواقف الامريكية والاحتلالية.

وأضاف عليان أنه سيتم تزويد اللجان في المحافظات والمؤسسات بالمواد الاعلامية اللازمة لإحياء الذكرى 70 للنكبة مثل البوسترات واليافطات والجداريات والأعلام الفلسطينية والرايات السوداء والموازنات المتواضعة الكفيلة بتلبية الاحتياجات الضرورية لإنجاح البرامج.
وقال انه يجب على الجميع بذل الجهود المضاعفة والكبيرة وعقد سلسلة من الاجتماعات مع مختلف المؤسسات واللجان لإشراك اكبر شريحة مجتمعية في فلسطين بكل الالوان السياسية والاجتماعية للوصول الى الاهداف التي نرجوها من رسالتنا الوطنية هذا بالتنسيق مع دائرة شؤون اللاجئين والقوى الوطنية والإسلامية وكافة المؤسسات واللجان الشعبية والرسمية والاتحادات النقابية والعمالية واللجان المختلفة والجامعات والكليات والمدارس والأشخاص المعنيين واستعرض ايضا ما تم انجازه على الارض من اتفاقات مع الرئاسة والحكومة والوزارات المختلفة لتطبيق البرنامج بما ينسجم مع البرنامج العام للفعاليات حيث سيتم الطلب من الحكومة بالاجتماع القادم لمجلس الوزراء لتناول الذكرى 70 للنكبة في جلسته واصدار التعاميم الخاصة بالذكرى كما تم بالاعوام الماضية وهي كالتالي:
المادة الاولى:
دعوة جماهير الشعب الفلسطيني ومؤسساته الرسمية والشعبية والخاصة المشاركة في فعاليات احياء ذكرى النكبة ال 70.
المادة الثانية:
1) تعليق الدوام واتاحة المجال لموظفين الحكومة والمدارس والجامعات والكليات والمؤسسات المختلفة للمشاركة في مسيرة العودة والقدس المركزية في رام الله حيث سيكون التجمع الساعة 11 صباحا والانطلاق تمام الساعة 11:30 من صباح يوم الاثنين 14/ 5 من ميدان الشهيد ياسر عرفات.
2) تكليف رؤساء الدوائر الحكومية باصدار تعميم للموظفين لحثهم على ضرورة المشاركة بالفعاليات المقامة بكل المناطق وخصوصا المسيرة والمهرجان المركزي في رام الله.
3) تكليف وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع اللجنة الوطنية العليا لاحياء ذكرى النكبة لانجاح برنامج النشاطات والفعاليات وذلك بتخصيص الحصة الاولى في المدارس خلال فترة 10ـ17/5 لتعريف الطلبة بنكبة الشعب الفلسطيني وحثهم على التعبير عن النكبة من خلال حصص النشاط والفن.
4) تكليف وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بالتعاون مع اللجنة الوطنية العليا لاحياء ذكرى النكبة بالتعميم على خطباء وأمة المساجد على تخصيص الدرس وخطبة الجمعة الموافق 11ايار للحديث عن النكبة وتداعياتها على شعبنا وما لحق بابناء شعبنا من معاناة في الوطن والشتات وحث الناس على التمسك بالحقوق الوطنية والمشاركة في الفعاليات التي ستنظم في هذه المناسبة، واطلاق صافرة الحداد يوم الثلاثاء 15 ايار لمدة 70 ثانية من سماعات المساجد، وقرع اجراس الكنائس في تمام الساعة 12:00 ظهراً.
5) تكليف وزارة الشؤون الخارجية بتوجية تعميم للبعثات الدبلوماسية الفلسطينية في الخارج لتنظيم النشاطات والفعاليات والبرامج الخاصة بمناسبة احياء ذكرى النكبة ال70.
6) تكليف وزارة الحكم المحلي بالطلب من الهيئات المحلية المشاركة في الفعاليات المقامة ومسيرة العودة المركزية في رام الله يوم الاثنين الموافق 14/5/2018.

وعلى الصعيد الاعلامي، اكدت المجتمعون على ضرورة تحمل المؤسسات الاعلامية المسؤولية بتبني الضخ الاعلامي والاتصال والتواصل مع كل المؤسسات الاعلامية المحلية والدولية وعلى رأسها التلفزيون والاذاعة الرسمية التي ستبدأ بالبث المضاعف للحديث عن النكبة والهجرة وضرورة التصدي للاحتلال وللقرارات الامريكية من خلال البرامج والمقاطع والدعوات الوطنية وتقرر ان يتم الاعلان عن البرنامج العام للفعاليات من خلال مؤتمر صحفي يوم الاحد 6 ايار.

وخلال الاجتماع تم طرح العديد من الفعاليات المركزية والعديد من النشاطات المختلفة من المسيرات والمهرجانات ومعارض الفن والتراث وورشات العمل والندوات والتوصيات التي أدلى بها منسقي اللجان على امتداد محافظات ومدن ومخيمات وقرى الضفة الغربية وبالإضافة الى المسيرة المركزية في رام الله، هناك مسيرات في كل محافظات الضفة الغربية ومخيماتها وتقرر تنظيم مسيرات المشاعل المسائية في مختلف المناطق وان يكون يوم الجمعة 11 ايار يوم للمقاومة الشعبية في اكثر من موقع على مناطق التماس مع الاحتلال. و12 و 13 و14 و15 ايام غضب ونضال للتعبير عن التمسك بالعودة وبالقدس عاصمة الدولة الفلسطينية الابدية وان الفعاليات المتعددة والكثيرة التي ابتدأت في 30 من اذار ستبقى مستمرة وذروة الفعاليات في الاسبوع الثاني من شهر ايار بتنظيم عدد من المسيرات والفعاليات والنشاطات المختلفة التي سيشارك بها أبناء شعبنا الفلسطيني بكل أطيافه وانتماءاته السياسية والفكرية في جميع مناطق الوطن والشتات.

وقد اكد الجميع على تبني وتوزيع الشعارات المركزية المعتمدة لاحياء الذكرى 70 للنكبة وهي:
1. 70 عاما من النكبة:الأرض.. اللاجئون…. القدس ليسوا للمساومة
2. في ذكرى النكبة السبعين ..اطفالنا مش ناسيين وبالعودة متمسكيين.
3. حق العودة خط احمر…. لا يمكن تجاوزه…. او التنازل عنه.
4. عودتنا حتمية ..والقدس عاصمة فلسطين الابدية.

5. الانروا شاهد على النكبة… والمخيم محطة انتظار حتى العودة.

6. دعوة للوقوف التام مع اطلاق ابواق المركبات عند انطلاق صافرة الحداد يوم الثلاثاء5/15 الساعة 12ظهرا، تطلق من الاذاعات المحلية وسماعات المساجد.

وقد اعتمدت اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة اللوحة الفنية “حكاية أجيال” للفنان الفلسطيني ابن قرية لفتا وائل ربيع كبوستر للذكرى 70 للنكبة تحت شعار من جيل لجيل عن العودة والقدس ما في بديل. وهذه اللوحة الفنية تحاكي الحب الزمنية بعد بعد الهجرة 48 وتمسكنا بحقنا في عودتنا وقدسنا.

واكد المجتمعون على ضرورة مشاركة الكل الفلسطيني في الفعاليات خصوصا في هذه المرحلة الحرجة والخطيرة التي تمر بها القضية الفلسطينية وان الدفاع عن العودة والقدس واجب وطني واخلاقي وديني ويجب ان يكون للجميع موقف يعبر عنه من خلال المشاركات المختلفة في الفعاليات والنشاطات.