‘بوير’ أغلى شاي في العالم .. وهذه هي الأسباب!

     

رام الله مكس

سقطت أوراق شجرة في فنجان ملك صيني هو شينوك منذ أكثر من ألف عام فعرف العالم جاذبية الشاي وعطره ونكهته. لكن الملك الصيني لم يكن يعرف أن نوعاً من الشاي في بلاده سيصبح عملة نادرة يصل سعر الكيلو الواحد منها إلى 10 آلاف دولار.

ولا يوجد مشروب أكثر شعبية في العالم بعد الماء من الشاي؛ ووفقاً لجمعية الشاي والأعشاب في كندا Tea and Herbal Association of Canada، فإن الأشخاص العاديين الذين يتناولون الشاي لديهم 11 صنفاً في خزاناتهم، أما اليوم، فإن الاتجاه المثير الجديد، أصبح نحو الشاي الفاخر. الذي يعبر عن ثقافة عريضة وتجارة نادرة في الصين تجعل الشاي أغلى من الذهب أحياناً كما يقول تقرير لموقع هيئة الإذاعة البريطانية BBC عن أشجار دا هونغ باو للشاي.

يُعد شاي بوير الذي يعرف عادة بالشاي الأسود نوعاً غالياً وثميناً، فلا يُمكن زراعته سوى في منطقة واحدة من مقاطعة يونان في جنوب غرب الصين. وقد يصل عُمر بعض أشجار الشاي في هذه المنطقة إلى أكثر من 1000 سنة.

يعتبر شاي بوير لدى محبي الشاي وهواة جمعه، من أجود وأقدم وأكثر الأنواع المتاحة نقاءً. وقد يصل ثمن أفضل أوراق بوير إلى أكثر من 10 آلاف دولار أميركي للكيلو الواحد، بحسبموقع CBC الكندي.

يقول الكاتب جيف فوشس، وهو من عشاق الشاي، وأحد الكتّاب لنص فيلم مستكشف الشايThe Tea Explorer، إن “الطريقة التي يؤثر بها الشاي، تجعله مثل العطر. والطعم الذي تشعر به في فمك، والأثر الذي يتركه، يضفي عليك شعوراً بالبهجة”.

يحدث السحر الحقيقي بعد التقاط أوراق الشاي. حيث تُجفف الأوراق وتخمر أو تُعتق. ومع مرور الوقت ينضج الشاي وتتغير نكهته. يعتبر شاي بوير هو ملك الشاي. حيث يُخبرنا التاريخ الصيني القديم أن الحروب دارت حوله، وأن الثروات تحققت بسببه.