عدنان إبراهيم: بعض أحاديث البُخاري مناقض للقرآن الكريم

     

رام الله مكس

قال ”عدنان إبراهيم” الداعية الإسلامي أن هُناك بعض الأحاديث في ”صحيح البُخاري” التي لا يمكن أن تكون صحيحة، وجاء ذلك في لقاءٍ له على قناة”سكاي نيوزعربية”.

وأضاف أيضًا أنه يحترم ”صحيح البُخاري” و ”الإمام البُخاري” ذاته وأن كل ما جاء في الكتاب صحيح، ولكن هناك بعض الأحاديث التي من وجهة نظره لا يمكن أن تكون صحيحة وأنها مُناقضة للقرآن الكريم.

وأشار إلى أن هُناك بعض النصوص في ”صحيح البخاري” تُسئ للنبي بشكل مُباشر، وأما عن نظرية التطور فتابع ”عدنان إبراهيم’ حواره قائلًا أنه قد استمع للعديد من العُلماء الذين قالوا أن التطور يتصادم مع المعتقد الديني ولكن هؤلاء العلماء لا علم لهم بما يقولون، وأن من وجهة نظره أيضًا أن القرآن الكريم من أكثر النصوص توافقًا مع نظرية التطور في الكثير من أجزائه.