طفل ‘البوسة’ في مصر ما زال متهماً في المحكمة! – رام الله مكس

طفل ‘البوسة’ في مصر ما زال متهماً في المحكمة!

   

رام الله مكس – تُحاكم محكمة مصرية طفلاً (4 سنوات)، بتهمة “تقبيل زميلته”من نفس العمر في دار الحضانة، بإحدى المدارس الابتدائية بمحافظة البحيرة.

ويحاكم الطفل في محكمة أحداث “حوش عيسي”، حيث تعود أحداث القضية إلى ديسمبر/كانون الأول 2017، حين تقدم والد الطفلة ببلاغ إلى مركز الشرطة بمحافظة البحيرة، يتهم فيه الطفل بالتحرش بابنته، حسب تعبيره.

وقال سامح مدكور والد الطفل إن نجله كان يلعب مع طفلة وقام بتقبيلها، ثم ذهب والدها إلى المدرسة التي توجد بها الحضانة، معبراً عن غضبه، وقال له المدرسون الموجودون “دا طفل بمبرز”.

وفيما ذكرت وسائل إعلام أن الطفل نال حكماً بالبراءة، إلا أن والد الطفل، قال إن القضاء لم يبرأ طفله حتى الآن، وأن المحكمة حددت جلسة 30 مايو/أيار الجاري للنطق بالحكم، بحسب ما ذكرته صحيفة “المصري اليوم”، الجمعة 11 مايو/أيار 2018.

ونفى مدكور في مداخلة له مع برنامج “مصر النهارده”، على قناة مصر الأولى، أمس الخميس، أن يكون طفله قد تعرض لزميلته بالضرب، مشيراً أن طفله لم يستوعب مجريات المحاكمة، وأنه ينظر إلى الأمر بمنظور الأطفال، ويعتقد أن “الناس تلاعبه، وهو مبسوط مش مدرك هو فين”.

وأوضح أن عائلة الطفلة سبق وأن تقدمت بمحضر اتهام ضد طفله، مشيراً أنه “نظم جلسة عرفية للتوصل إلى حل مرضي”.