الخارجية البلجيكية تستدعي سفيرة إسرائيل للاحتجاج على مجزرة غزة

     

رام الله مكس

استدعت وزارة الخارجية البلجيكية اليوم، الثلاثاء، سفيرة إسرائيل في بروكسل، سيمونا فرانكل، من أجل تقديم احتجاج على المجزرة التي ارتكبتها دولة الاحتلال في غزة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الخارجية البلجيكية طالبت سفيرة إسرائيل بالحضور إلى مقر الوزارة للقاء مسؤولة بالخارجية غدا.

وارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي مجزرة أمس أسفرت عن استشهاد اكثر من 61 فلسطينيا وإصابة 2770 آخرين كانوا يشاركون بفعاليات سلمية في إطار مسيرة العودة الكبرى. وأطلقت قوات الاحتلال النار على المشاركين من خلال قناصة وقذائف الدبابات ومن الطائرات أيضا.

يشار إلى أن بلجيكا هي ثاني دولة أوروبية تستدعي سفيرا إسرائيليا من أجل الاحتجاج على مجزرة غزة. وكانت الخارجية الايرلندية قد استدعت سفير إسرائيل، زئيف بوكير، صباح اليوم.

وسحبت جنوب أفريقيا سفيرها من تل أبيب، كما سحبت تركيا سفيريها من تل أبيب وواشنطن، وطردت تركيا سفير إسرائيل في أنقرة.