“الهيبة 2”..انتقام وأخذ بالثأر .. نفس الأجواء التشويقية لكن مع وجوه جديدة

       

رام الله مكس – حقق الجزء الأول من مسلسل #الهيبة نجاحاً كبيراً ونسب مشاهدة عالية في رمضان الماضي، وعاد هذه السنة بجزء ثانٍ أملاً بتحقيق نفس النجاح والمتابعة.

يعتمد الجزء الثاني من “الهيبة” على “الفلاش باك”، فيعود إلى الماضي ليشرح أسباب الأحداث التي جرت في الجزء الأول. ويقدم هذا الجزء نفس الجرعة المركزة من الإثارة والتشويق من خلال حرب العصابات.

غابت الفنانة #نادين_نجيم عن الجزء الثاني من “الهيبة”، بينما دخلت مجموعة من النجوم الجدد إلى العمل، أبرزهم رفيق علي أحمد وعبد المجيد مجذوب ونيكول سابا (في دور البطولة النسائية) وعدد كبير من نجوم الدراما اللبنانية.

أما #تيم_حسن ومنى واصف فبقيا من الجزء الأول وحتى الجزء الثاني، ومعهما عدد من نجوم العمل الذين أحبهم الجمهور السنة الماضية.

وتقوم أحداث هذا الجزء من “الهيبة” الذي يخرجه سامر البرقاوي، على الانتقام والأخذ بالثأر. ومن المتوقع، بحسب النقاد، تقديم جزء ثالث وأخير من العمل في حال لاقي “الهيبة 2” نفس نجاح الجزء الأول.