جنين :إتلاف كمية مواد مخدرة تم ضبطها في 149 قضية

       

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود
أتلفت الشرطة اليوم الثلاثاء، كمية من المواد المخدرة في جنين، بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات.
وجرت عملية الاتلاف بحضور مدير العلاقات العامة في شرطة المحافظة المقدم أوس عطياني، ومدير شرطة مكافحة المخدرات الرائد سليم خريشة، ووكيل نيابة جنين محمد الأسمر، وفادي زيدات مسؤول ملف المضبوطات في النيابة، والدفاع المدني ومدير العمليات في الدفاع المدني محمد بدارنة، ومدير العلاقات العامة في الدفاع المدني عماد خضر، ومدير التوجيه السياسي والوطني بشار جالودي .
وقال الأسمر: إن المواد التي تم إتلافها عبارة عن مادة الحشيش والماريجوانا وحبوب مخدرة، بالإضافة إلى أدوات لتعاطي المخدرات، ومنشطات جنسية تم ضبطها في 149 قضية منذ عامين ، حيث تمت عملية الإتلاف في ساحة أمام مبنى مديرية الشرطة.
ونقل عطياني، تحيات مدير الشرطة العقيد عبداللطيف القدومي، واللواء حازم عطا الله، مثمنا الجهود المبذولة من قبل الهيئة القضائية وإدارة شرطة مكافحة المخدرات بمنع انتشار آفة المخدرات ومنع تعاطيها، وبالجهود المبذولة منهم في رفع مستوى التثقيف والتوعية بمخاطر هذا المرض المدمر لدى جميع شرائح المجتمع، وأشار الى مدى الاهتمام المجتمعي بالإبلاغ عن أي حاله يشتبه بها بالتعاطي او بالترويج داخل نسيج هذا المجتمع، مؤكدا على أن الشرطة لم ولن تتواني أو تتساهل مع أي شخص يقوم بالإتجار أو بحيازة هذا السم القاتل حتى يبقى مجتمعنا سالما وآمنا ومعافى.
وبدوره قال خريشة ،الى أن عملية الحرق تأتي ضمن فعاليات الشرطة في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات، والذي يصادف السادس والعشرين من حزيران، حيث أطلقت الشرطة سلسلة من النشاطات التوعوية والإرشادية التي تهدف للحد من ظاهرة تعاطي المخدرات في صفوف الشباب الفلسطيني .
وحمل المتحدثون، الاحتلال المسؤولية الكاملة وراء ترويج المخدرات في جنين لخصوصيتها وقربها من أراضي الـ48 وذلك بهدف ضرب السلم الأهلي وتفيك العلاقات الاجتماعية وإفراغ شبابنا من انتمائهم الوطني.