نادي الأسير: الأسير الكسواني يعاني آلاما في الظهر نتيجة للتعذيب

       

رام الله -رام الله مكس
نقل محامي نادي الأسير الفلسطيني عن الأسير عمر الكسواني (24 عاماً) من قرية بيت اكسا بمحافظة القدس المحتلة تأكيده بأنه يعاني آلامًا شديدة في ظهره نتيجة التّعذيب الذي تعرّض له منذ اعتقاله بتاريخ 7 آذار/ مارس 2018 من حرم جامعة بير زيت.
وأوضح نادي الأسير في بيان صحفي صادر الأربعاء، أن الكسواني المعتقل في سجن “عوفر”، أفاد بأنه توجّه لطبيب السجن لتلقّي العلاج والتّشخيص؛ إلّا أن الطبيب قام بتزويده بالمسكّنات فقط.
وأكد الكسواني أنّه تعرّض لتحقيق قاسٍ ومتواصل في معتقل “المسكوبية” استمرّ لأيام ولساعات متتالية تصل إلى 18 ساعة في اليوم دون السّماح له بالنوم، حيث ابقي مقيدا بكرسي حديدي، إضافة لتعرضه للضّرب على كافة أنحاء جسده بالعصا الكهربائية، وضرب الجنود له بأيديهم وأرجلهم، عدا عن والتّعذيب النفسي واللّفظي وحرمانه من زيارة المحامي له لمدّة شهرين.