‘ترامب’ يكشف حقيقة هجر ‘ميلانيا’ له! – رام الله مكس

‘ترامب’ يكشف حقيقة هجر ‘ميلانيا’ له!

   

رام الله مكس – ردّ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على الأنباء التي تحدثت عن هجر زوجته ميلانيا له وتركها البيت البيضاوي، وانتقالها إلى نيويورك، في ظلّ الغياب المتواصل لها.

وكانت السيدة الأولى في الولايات المتحدة خضعت مؤخراً لجراحة قال البيت الأبيض إنها لعلاج مشكلة صحية في الكُلى.

وقال مكتب ميلانيا ترامب إنها خضعت لعملية جراحية بمركز والتر ريد الطبي العسكري لمنع الدم من الوصول إلى الأورام داخل الكُلى سواء كانت أورام حميدة أو سرطانية.

وأضافت ستيفاني غريشام، المتحدثة باسم السيدة الأولى، أن الجراحة نجحت دون مواجهة أية مضاعفات.

وأشاد ترامب بذكاء زوجته وأسلوبها، خلال مسيرة حاشدة في ولاية كارولينا الجنوبية للحاكم هنري ماكماستر.

وقال: “لقد أجريت لها عملية جراحية منذ عدة أسابيع، وهي الآن بحالة جيدة”، في إشارة من الرئيس الأمريكي إلى الجراحة التي خضعت لها “سيدة أمريكا الأولى” في منتصف مايو.

وقال ترامب، في المؤتمر الجماهيري، عن مروجي الشائعات عن ميلانيا: “لكنهم كان لديهم كل أنواع التوقعات، فقالوا إنها أجرت عملية تجميل، ولكن هذا غير صحيح، وكنت سأخبركم في حال فعلت هذا، لأنه من الصعب إخفاء هذه الأمور لفترة طويلة”.

وواصل ترامب: “قالوا إنها هجرتني وانتقلت إلى نيويورك، ولكنها تتسم بالخصوصية ولا تريد التحدث عن حياتها الشخصية”.

وقال ترامب على لسانها، مشيدا بذكائها: “أخبرتني بأنه لا يوجد أحد من الممكن أن يحل مكانك، فأجبتها شكرا يا حبيبتي” ثم سأل الجمهور الحاضر للمؤتمر: “كم هذا الرد ذكيا؟”، ليصفقوا له.

وتعرضت ميلانيا ترامب، لموجة انتقادات حادّة بسبب المعطف الزيتيّ الذي كانت ترتديه أثناء زيارتها مركز احتجاز الأطفال المهاجرين في ولاية تكساس، وقد كُتب على المعطف من الخلف باللون الأبيض التالي “أنا حقا لا أبالي فهل تبالي أنت؟”.

موجة الهجوم هذه جعلت المتحدثة باسم ميلانيا ترد بالقول “مجرد معطف، ولم يكن هناك أي رسالة مخفية”.

من جهته دافع ترامب عن زوجته من خلال تغريدة نشرها على تويتر عن العبارة المكتوبة على المعطف بالقول “هذه العبارة أظهرت مدى كذب وسائل الإعلام. ميلانيا أصبحت تعلم كم أن هذه الوسائل غير شريفة، وهي لا تهتم لأمرها حقاً.”