رام الله: الرئيس يعرض على ملادينوف آخر المستجدات .

       

رام الله مكس _ استقبل الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الاحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، مبعوث الامين العام للأمم المتحدة في الشرق الاوسط نيكولاي ملادينوف.

وأطلع الرئيس ضيفه على آخر مستجدات الاوضاع السياسية، والاوضاع التي يعيشها الشعب الفلسطيني جراء الاحتلال وممارساته التعسفية.

وأكد الرئيس، اهمية الدور الكبير للأمم المتحدة ومؤسساتها في حماية الشعب الفلسطيني، وضرورة مواصلة المنظمات الدولية التابعة لها تقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين كوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين” الأونروا”.

وأشار إلى ان القيادة الفلسطينية تواصل العمل من أجل تحقيق المصالحة الوطنية وانهاء الانقسام، وذلك على قاعدة تمكين حكومة الوفاق الوطني من اداء مهامها في قطاع غزة كما هي في الضفة الغربية.

بدوره قال المبعوث الأممي، كان هذا الاجتماع جزء من النقاش والتواصل المعتاد مع القيادة الفلسطينية، واسرائيل، ومصر، وكل الاطراف المعنية، لأننا نريد أن تكون الأمور واضحة للجميع أن الامم المتحدة تدعم بشكل كامل انهاء الانقسام بين غزة، والضفة الغربية .

وأضاف، كذلك ندعم جهود القيادة الفلسطينية للعودة الى غزة، لتتمكن الحكومة الفلسطينية من استلام مسؤولياتها هناك.

وتابع ملادينوف: كان اجتماعاً بناءً جداً، وناقشنا العديد من التفاصيل حول ما يجب أن يتم اجراءه على الأرض لمساعدة حياة الناس في الضفة الغربية، وغزة، وناقشنا موضوع حل مشكلة غزة كمسألة سياسية تأخذ بعين الاعتبار الوضع الانساني الصعب للناس الذين يعيشون هناك.

وقال: سنستمر في تنسيق انشطتنا بشكل كبير في المستقبل لنتأكد أن جميع جهودنا تدعم هدف تولي الحكومة لمسؤولياتها في غزة، وتوفير الخدمات للناس، والتخفيف من معاناة الفلسطينيين، وتجنب أي تصعيد.