منع ناشطة أميركية في حركة المقاطعة من دخول “إسرائيل” – رام الله مكس

منع ناشطة أميركية في حركة المقاطعة من دخول “إسرائيل”

   

رام الله- رام الله مكس
منعت سلطات الاحتلال الاسرائيلي الاثنين ناشطة أميركيّة يهوديّة في حركة المقاطعة العالمية BDS من دخول “إسرائيل” عبر مطار اللد بالداخل الفلسطيني المحتل.
والناشطة “آرييل غولد” في الأربعينات من عمرها، ومعروفة بنشاطها الداعي لمقاطعة “إسرائيل” في الولايات المتحدة الأميركيّة، من خلال عملها في منظّمة Code Pink الأميركية.
غولد زارت “إسرائيل” سائحةً قبل عدة أشهر وعند مراقبتها خلال الزيارة، اتضح لسلطات الاحتلال، وفق ما ذكرته صحيفة “هآرتس” العبرية، أنها ناشطة معروفة في حركة المقاطعة فقامت عند مغادرتها بتسليمها رسالة بأن دخولها في المرّات المقبلة مشروط بالتنسيق المسبق، وهو ما حدث بالفعل هذه المرّة إذ تواصلت مع الجهات الإسرائيلية المختصة، وقالت إنها ترغب في زيارة البلاد لتعلم اليهودية في الجامعة العبرية بالقدس.
وأضافت أنه بعد أن هبطت طائرتها في مطار اللد الليلة الماضية اقتيدت غولد للتحقيق معها في غرفة منفردة ولاحقًا، أصدر وزير الأمن الداخليّ غلعاد إردان توصية بمنعها من دخول “إسرائيل”، وهو ما نفذه مكتب وزير الداخلية آريه درعي، الذي قام بإلغاء التأشيرة الممنوحة لها.
وجاء في نص التوصية التي قدّمها إردان أن غولد “نشرت على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات تظهر فيها وهي تلاحق الجنود الإسرائيليّين في الخليل، من خلال اتهامهم بأنهم جنود أبرتهايد”.
وادعى مكتب إردان أن غولد تقوم بترويج فيديوهات تدعو لمقاطعة حركة HPحتى تقوم بمقاطعة الاحتلال.