الطالبة “ريعان”شقيقة الشهيدة رزان النجار تنجح بالثانوية العامة وتحقق حلم شقيقتها

       

غزة-رام الله مكس-وكالات
اختارت الطالبة الفلسطينية ريعان أشرف النجار شقيقة الشهيد رزان النجار أن تزور قبرها فور تلقيها نتيجتها ونجاحها في الثانوية العامة بالفرع الأدبي.
وشكل استشهاد رزان بالنسبة لشقيقتها خصوصاً صدمة قاسية لا سيما وأنها تزامنت مع تقديمها لاختبارات الثانوية العامة ما انعكس بالسلب على قدرتها في التعامل مع الاختبارات.
وتقول الطالبة النجار لـ “قدس الإخبارية” إنها اختارت أن تواصل تقديم اختبارات الثانوية العامة من أجل إيصال رسالة على قدرة الشعب الفلسطيني وتحديداً الفتاة الفلسطينية على مواصلة التحدي من أجل تحقيق العلم والتفوق رغم كل الصعوبات والعقبات التي تواجهها.
وتضيف: “سأكمل المشوار الذي توقفت شقيقتي رزان ولن أتوقف أو أتراجع سأعمل على دراسة تخصص التمريض في البداية ثم سأنتقل في خطوة ثانية لدراسة القانون من أجل الدفاع عن قضية رزان في مختلف المحافل الدولية والعربية ومن أجل ملاحقة الاحتلال على جرائمه”.
ونوهت النجار إلى أن استشهاد رزان والتوقيت الذي تصادف مع بدء الاختبارات أثر بشكل كبير على قدرتها على التركيز وأدى لصدمة كبيرة إلا أنه سرعان ما قررت الاستمرار ومواجهة الاختبار من أجل الوصول إلى النجاح وإهداءه لروحها التي ارتقت في سبيل القضية الفلسطينية.
وتشير ريعان النجار إلى أن الظروف المحيطة بها خلال الفترة الأولى لاستشهاد شقيقتها لم تساعدها بالقدر الكافي في الحصول على معدل يتناسب وتحصيلها الدراسي في السنوات السابقة والتي لم تكن تقل عن حاجز 90%، إلا أن الرغبة في النجاح من أجل تحقيق شيء لصالح روح رزان كان دافعاً للاستمرار.