الاحتلال يفرج عن أحد قتلة عائلة دوابشة

     

رام الله- رام الله مكس
أصدرت محكمة صهيونية اليوم قرارا بالإفراج عن أحد القتلة الرئيسيين لعائلة دوابشة التي تعرضت للحرق عام 2015 على أيدي مجموعات صهيونية.
وأفاد نصر دوابشة شقيق الشهيد سعد الذي ارتقى وابنه وزوجته، أن محكمة الاحتلال قررت الإفراج عن واحد من القتلة والحكم عليه فقط بالحبس المنزلي.
وعبر دوابشة،عن حزنه الشديد من مدى الظلم الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني وبما فيها عائلته، وقال متابعا: “اليوم العائلة تحرق مجددا بمثل هذا القرار الذي يأبى إلا أن يذكرنا بحجم الكارثة والجريمة”.
ووصف دوابشة القضاء الصهيوني بالظالم، وقال: “هذا القضاء شريك بالجريمة وأحد عناصر تفشيها في الضفة الغربية المحتلة، وهو الذي يغطي ويؤمن على جميع جرائم المستوطنين وأحد أدواتها”.