اليسا ترد على اتهامها بادعاء الإصابة بالسرطان!

       

رام الله مكس – شهد حساب النجمة اليسا على “تويتر” توتراً عالياً من قبل متابعين وأفراد جمهورها، إذ اتهمها أحدهم بادعاء إصابتها بسرطان الثدي لضمان نجاح ألبوم “إلى كل اللي بيحبوني” والفيديو كليب وحفلاتها.

وقال المغرّد المثير للجدل ايلي باسيل: “هل تبرعتي بجزء من أجر الحفلة الأخيرة لمرضى السرطان الحقيقين أم لا؟”.

وردت اليسا: “بس بدي قول كلمة واحدة: الله لا يجرّب حدا!”.

وقدمت إليسا نموذجاً أبيض تحت عنوان الحياة لا الموت، بإعلانها انتصارها على سرطان الثدي مؤخراً، بعد رحلة علاج ناجحة وسريّة لم تكشف عنها إلا بعد انتهائها بنجاح.

ورصدت في كليب “كل اللي بيحبوني” مواجهتها المرض الخبيث باسمه السرطان، لا بـ “المرض البعيد”، منذ لحظة التشخيص في 12 تموز (يوليو) من عام 2017 الماضي، مروراً بألم التجربة والعلاج الإشعاعي، وأبعادها الإنسانية التي تفتح مدارك لا يعرفها من لم يمر بها، وصولاً إلى نشوة الشفاء، واستحقاق الحياة، ولذّة الفرصة الجديدة.