هكذا ردّت الفنانة أمل حجازي على أنباء إصابتها بالسرطان

     

رام الله مكس – نفت الفنانة اللبنانية المعتزلة، أمل حجازي، الأنباء المتداولة عن أن ارتداءها الحجاب جاء بسبب اصابتها بمرض سرطان الثدي.

وتداولت بعض الحسابات والمواقع خبراً مفاده إصابة الفنانة أمل حجازي بالمرض بعد إعلان الفنانة اللبنانية إليسا إصابتها وشفائها من مرض سرطان الثدي.

بدورها، وضعت أمل حجازي حداً لتلك الشائعات في تغريدةٍ نشرتها عبر تويتر، وقالت فيها: “حجابي ليس بسبب مرض ابداً التزامي هو هدية ثمينة من الله عز وجل وكنت بكامل ارادتي وصحتي وعقلي الحمدلله وهذه الهدية الثمينة اتمنى ان يتلقاها كل شخص بحاجتها لاني لم اجد السعادة الحقيقية الا بقرب الله”.

وقالت في تغريدةٍ ثانية:”بتمنى المواقع ما تكتب عناوين امل تتحدث عن مرضها انا والحمدلله ما فيني مرض والمرض الحقيقي هو مرض اللسان الامراض ممكن تشفى بس مرض اللسان مرض مزمن اقتضى التوضيح”.

وكانت الفنانة أمل حجازي ردّت مؤخراً على الأنباء التي تناقلتها بعض المواقع الإلكترونية، وحسابات “السوشيال ميديا”، بخصوص خلعها الحجاب وقالت: “لا يمر يوماً لا أشكر الله به على نعمة الهداية”.

ومنذ أن اعتزلت حجازي الغناء متوجهة للأناشيد الدينية، حوّلت صفحاتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي إلى منبر يغلب عليه الطابع الديني، والدعوة إلى الهداية والصلاة، كما قامت بالاكتفاء بنشر صورها وهي بالحجاب فقط، فيما حذفت جميع صورها السابقة.

وتعبّر أمل حجازي عن فخرها بقرار ارتدائها الحجاب، بعدما أعلنت اعتزالها الفن سبتمبر الماضي.

وقالت: “أنا فخورة بهذا القرار ومقتنعة به ليس تعصبا ابدا لأنني بعيدة كل البعد عن التعصب الديني والطائفي وأحترم الأديان كلها وأعامل الاشخاص على اخلاقهم وعلى انسانيتهم وليس على دينهم”.