العميد أبو علي: أرض جنين خلقت لزراعة الخضار والفواكة وليس للمواد المخدرة

     

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود
قال مدير جهاز الأمن الوقائي في جنين العميد مهند أبو علي، أن أرض مدينة جنين خلقت لزراعة الخضار والفواكة وما هو مفيد،وليس للمواد المخدرة،التي سيستمر الجهاز بمحاربتها وملاحقة مروجيها وتقديمهم للعدالة.

وأضاف أبو علي في مؤتمر صحفي عقده، اليوم الخميس، بمقر الوقائي في جنين، إنه لوحظ زيادة في عملية التعاطي وترويج المخدرات بسبب بعض العراقيل التي تضعها سلطات الاحتلال أمام المؤسسة الأمنية، خاصة في مناطق (ج).

وأشار إن سلطات الاحتلال تضع عدة بوابات عسكرية بهدف تسهيل نقل المخدرات وترويجها إلى داخل أراضي الـ48 ومحافظة جنين.

وأعلن أن الجهاز تمكن من ضبط كميات كبيرة من المخدرات بحوزة عصابة مختصة لترويجها، بجهود كبيرة بذلها ضباط من الوقائي في الأيام السابقة حيث تمكن من ضبط ما يزيد عن 20 دونما مزروعة بالمخدرات بمحاذاة جدار الضم والشيك المقام فوق أراضي محافظة جنين.

وأوضح أنه بناء على معلومات وعملية رصد ومتابعة حثيثة، قام ضباط من الوقائي بضبط المتهمين وبحوزتهم كميات كبيرة من مخدر القنب المحسن والقنب الهندي، يقدر ثمنها بمئات آلاف الشواقل، وتم اعتقالهم والتعامل معهم حسب الأصول ووفقاً للإجراءات القانونية من خلال النيابة وبالشراكة مع المؤسسة الأمنية وشرطة مكافحة المخدرات.

وبين أن جهاز الأمن الوقائي تمكن من ضبط كميات كبيرة من المخدرات في سهل مرج بن عامر غرب جنين مزروعة بجانب أشتال الذرة ولا يبعد سوى عشرات الأمتار عن الشيك العسكري والجدار.

وأشار إلى أن الضفة الغربية مفتوحة ولا توجد حدود للسيطرة، يتم تسلل المواد المخدرة من خلال بعض الأشخاص، مثمنا يقظة ودور الأمن الوقائي للتصدي لهم.

وبين أبو علي أن الوقائي تعرض لتهديد من قبل سلطات الاحتلال بإخلاء مرج بن عامر ورفضوا الانصياع للتهديد واستمروا بمصادرة المخدرات المزروعة.

ودعا أولياء أمور طلبة الجامعات والشباب، إلى متابعة أبنائهم والتعاون مع جهاز الوقائي ومع المؤسسة الأمنية، من أجل القضاء على هذه الآفة السامة والمدمرة لمجتمعنا، والتي يخطط لها الاحتلال بكافة الأشكال ليفرغ شبابنا من انتمائهم الوطني، مشددا على دور وسائل الإعلام بالتعاون مع المؤسسة الأمنية، لمحاربة هذه الآفة، نظرا لخطورتها وتأثيرها على المجتمع.

ودعا كافة مكونات مجتمعنا وفصائل العمل الوطني الى التشبيك مع المؤسسة الأمنية لمحاربة هذه الظاهرة الخطيرة، مشددا على العمل الجماعي والتكاتف لمكافحة كافة المظاهر السلبية والخطيرة والمنتشرة في مجتمعنا.

وعلى هامش المؤتمر، كرم منسق فصائل منظمة التحرير الفلسطينية والفصائل علي زكارنة، العميد مهند أبو علي تقديرا لدور الوقائي في محاربته لظاهرة المخدرات وكافة المظاهر السلبية في المحافظة.