“فتح” تطالب الأمتين العربية والإسلامية بالوقوف عند مسؤولياتها تجاه القدس

       

رام الله-رام الله مكس
طالبت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) الأمتين العربية والإسلامية بالوقوف عند مسؤولياتها تجاه القضية الفلسطينية وعلى رأسها القدس، وما يجري في الخان الأحمر وباحات المسجد الأقصى من جرائم إسرائيلية.

وأكدت الحركة، في تصريح صحفي صادر عن عضو المجلس الثوري للحركة، المتحدث باسمها أسامة القواسمي، اليوم الجمعة، صمودها وشعبنا الفلسطيني في وجه حرب الإبادة والتطهير العرقي الذي تقوم به دولة الاحتلال بحق شعبنا الفلسطيني المرابط فوق أرضه، مشددة على أن الراية لن تسقط.

وأكد القواسمي أن أحدا لا يستطيع تجاوز شعبنا الفلسطيني وقيادته الوطنية ممثلة بالرئيس محمود عباس، و”من يبحث عن دمى وأحجار شطرنج كبدلاء عن منظمة التحرير فلن يجني إلا الخيبة”.