ستائر بقيمة 50 ألف دولار في مسكن هيلي.. “لتعزيز الأمن”

       

رام الله مكس – دافعت بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة عن تكلفة ستائر باهظة الثمن بمقر الإقامة الرسمي لمندوبة واشنطن نيكي #هيلي لاعتبارات أمنية.

وقالت البعثة إن هايلي لم يكن لها أي دور في اختيار الستائر.

وكان بريت بروين، المسؤول في البيت الأبيض في عهد إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، نشر تغريدة قال فيها إن تكلفة الستائر تزيد على 50 ألف دولار، وقد صرفت رغم سعي إدارة الرئيس دونالد ترمب إلى تقليص ميزانية وزارة الخارجية.

وقالت البعثة الأميركية الجمعة إنه تم اختيار الستائر وطلبها عام 2016 خلال تجهيز المسكن الجديد بحسب بروتوكول معتاد. وحدث هذا قبل انتخاب الرئيس ترمب، الذي عين هيلي. وأضافت البعثة أن “الستائر تعزز أمن المسكن”.

ونُقل مقر الإقامة الرسمي لمندوبة واشنطن في الأمم المتحدة عام 2016 من فندق “والدروف أستوريا” بعدما اشترت شركة تأمين صينية الفندق.