بعد احتراق وجهه.. طفل يروي تفاصيل الجريمة التي ارتكبتها عمته

     

رام الله مكس – روى الطفل محمود، سائق “التوكتوك” الذي حلّ ضيفاً على برنامج “تخاريف” الذي يعرض على شاشة mbc تفاصيل الجريمة التي ارتكبتها عمته بحق أسرته.

وأشار خلال حديثه إلى الإعلامية المصرية وفاء الكيلاني إلى أن والده سجل منزلاً اشتراه باسم العمة قبل أن يخضع لعملية جراحية.

ولفت إلى أن الأخير قرر استعادة المنزل بعد نجاح العملية، لافتاً إلى أن خلافاً وقع على إثر ذلك بينه وبين العمة، دفع به إلى ضربها.

وذكر محمود أنها أقدمت في الصباح الباكر على سكب مادة البنزين على منزل العائلة وحرقه أثناء نوم أفرادها.

وتابع إن الأغطية شربت البنزين، ما أدى إلى إصابة الجميع، واصابته هو بحروق في وجهه، وتضمنت الحلقة رسالة توجه بها إلى محمود، عبر الشاشة، النجم المصري محمد رمضان. وقد هنأه فيها على شجاعته وإصراره.

يشار إلى أن الكيلاني فاجأت متابعي برنامجها باستضافة طفل آخر هو يوسف، الذي يعيش ظروفاً عائلية صعبة دفعته إلى العمل في سن مبكرة