ملكة “سناب شات” تدفع ثمن جريمتها

       

رام الله مكس – قضت محكمة بريطانية بسجن الفتاة، فاطمة خان، المعروفة على نطاق واسع باسم ملكة “سناب شات”، بعد أن توصلت إلى أنها مذنبة في قضية مقتل صديقها.

وكانت خان نشرت فيديو على “سناب شات” يظهر صديقها خالد صافي (18 عاما)، الذي كان يحتضر ويتخبط في دمائه في ديسمبر 2016.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية، السبت، أن محكمة في لندن قضت بسجن خان لمدة 14 عاما، إثر إدانتها بجريمة القتل غير العمد، لكن المحكمة برأتها من تهمتي القتل العمد والتآمر مع شخص آخر لقتل صافي، الذي ارتبطت معه بعلاقة لمدة عامين.

وتعرض صافي لطعنات عدة بجسده في منطقة نورث أكتون في لندن في 16 ديسمبر، في وقت كانت فاطمة توثق بهاتفها الذكي تلك اللحظات الصعبة، ونشرتها لاحقا على شكل صور وفيديو في “سناب شات”، وأرفقتها بتعليق” هذا ما يحدث عندما تعبث معي”، لكنها حذفتها بعد مرور 24 ساعة على الجريمة المروعة.

وبعد مرور فترة من الوقت، حاولت الفتاة، المعروفة بإدمانها على منصة “سناب شات” التملص من تهمة القتل، قائلة في الوقت ذاته إنها تشعر بالخزي من جراء نشر الفيديو.

لكن ذلك لم يحل دون إدانتها، إذ احتفظ أحد أصدقائها بالصور والفيديو وكان الدليل الرئيسي في إدانتها، خاصة أن شريكها في الجريمة لا يزال طليقا.

وذكرت المحكمة أن لفاطمة خان سجل إجرامي يشمل سرقة متاجر واعتداءات والتزوير.

وقال القضاء، أثناء جلس النطق بالحكم، إن فاطمة خان تتصرف بطريقة ” قاسية وخسيسة”، مشيرا إلى أن عدم احترام الشاب المحتضر وصل إلى حد تصوير لحظاته الأخيرة في الحياة ونشرها في منصة “سناب شات”.