العثور على سفينة غرقت قبل 400 عام

       

رام الله مكس – أعلن علماء آثار برتغاليون اكتشاف حطام سفينة يعود تاريخها إلى 400 عام قبالة لشبونة، والتي وصفت بأنها أهم اكتشاف في البلاد منذ عقدين.

وقال المجلس البلدي في كاسكايس القريبة من لشبونة، الاثنين، إن السفينة البرتغالية كانت تستخدم في تجارة التوابل المربحة بين البرتغال والهند.

وقال المجلس في بيانه إنه عثر على الحطام الشهر الماضي عند مصب نهر تاجة على ساحل المحيط الأطلسي في البرتغال.

كما عثرت الحفريات الأولية على خزف يرجع تاريخه إلى فترة الإمبراطور وانلي الصيني في أواخر القرن السادس عشر وأوائل القرن السابع عشر.

وجاء هذا الاكتشاف خلال مشروع لرسم الخرائط في الخارج، لجمع قائمة حطام السفن.