“الوهم الكبير”.. إنقاص الوزن بحمية العصير

     

رام الله مكس – يعتقد عدد من متابعي حمية شرب عصير الخضروات والفواكه فقط “ديتوكس” أن هذه الطريقة ستخلص الجسم من الوزن الزائد وما تراكم فيه من سموم، إلا أن لكن خبيرة بريطانية في التغذية كشفت عن ومخاطر وأخطاء كثيرة تشوب هذا النظام الغذائي.

وأوضحت خبيرة التغذية في مصحة “هارلي ستريت” البريطانية، سارة هاليس، أن ما يروج عن هذه الحمية غير صحيح ولا معنى له، لأن الجسم له أعضاء عدة تقوم بإزالة السموم مثل الكبد والكلى.

وبحسب ما نقلت صحيفة “إكسبريس” البريطانية، فإنه لا صحة لما يقال عن تسبب السموم والمواد الضارة التي في جسم الإنسان بالأمراض، التي تدخل الجسم من جراء شرب الكحول والقهوة وتناول أطعمة أخرى.

وذكرت هاليس أن الأفضل هو تناول الخضروات والفواكه دون تقشيرها وعصرها لأن تحويلها إلى سوائل لا يساعد الجسم على الشعور بالامتلاء، وبالتالي فإن الإنسان يشعر بالجوع في فترة قصيرة فيعاود الأكل مرة أخرى.

وتوصي الخبيرة باستهلاك الخضروات والفواكه في إطار نظام غذائي متوازن عوض جعلها وجبة وحيدة.

وأكدت أن خسارة الوزن السريعة غير مفيدة للصحة لأن الإنسان يفقد جزءا من عضلاته ولا يقتصر الأمر على الشحوم.

وإذا كان متبعو هذه الحمية القاسية يركزون على خفض السعرات الحرارية فهم يهملون في الغالب حاجتهم إلى البروتينات والعناصر المغذية الأخرى، وهنا يصبحون معرضين على نحو أكبر للإصابة بمتاعب صحية مثل الدوار والإرهاق وضعف التركيز.