بالصور..اعتصام أمام محكمة سالم تضامنا مع الأسير خضر عدنان

       

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود
نظم أهالي الأسير المضرب عن الطعام خضر عدنان لليوم الـ52 على التوالي، اليوم الاثنين، اعتصاما تضامنيا أمام محكمة معسكر سالم في جنين، بعد إحضاره اليوم وتأجيل محاكمته.

وطالب المشاركون في الاعتصام بالوقوف إلى جانب عدنان في إضرابه المفتوح عن الطعام، خاصة أنه يعاني من وضع صحي متردٍ، مشددين على ضرورة إيجاد أوسع تضامن معه في إضرابه، احتجاجا على استمرار اعتقاله ومماطلة الاحتلال في تقديم تهمة له أو محاكمته، وضد إجراءات الاحتلال التعسفية بحق الأسرى.

وطالب والد الأسير عدنان وزوجته خلال الاعتصام، بتوسيع دائرة الدعم الشعبي للأسير خضر، باعتبار ذلك واجب على الجميع في ظل المعركة المحتدمة مع الاحتلال، مشيرين إلى إن الاحتلال يمنع المحامي من زيارته ويستمر في عزله وقطعه عن العالم الخارجي.

وأوضحا أن الأسير خضر ما زال معزول في قسم العزل في معتقل الجلمة ويعاني من وضع صحي متردي من التقيؤ دما، مؤكدين أنه امتنع منذ اليوم الأول من الإضراب عن إجراء الفحوصات الطبية، كما امتنع عن أخذ كافة أشكال المدعمات.

وطالبا خلال الاعتصام المؤسسات الحقوقية والإنسانية بزيارته وتوثيق حالته الصحية، وتسليط الضوء بشكل أكبر في وسائل الإعلام العربية والأجنبية عليه لإثارة قضيته عالميا.

وأجلت محكمة الاحتلال في معسكر سالم تمديد اعتقاله للمرة العاشرة على التوالي.

وفي سياق متصل، تواصل إدارة معتقل سجن مجدو بفرض عقاب تعسفي بحق 80 أسيرا من الأشبال منذ الثالث عشر من الجاري وسيستمر حتى الـ24 بحجة أن أحد الأسرى الأشبال من عائلة حردان من مخيم جنين قام بسكب مادة على السجان.

وناشد الأسرى الأشبال كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية والصليب الأحمر بالتدخل والوقوف إلى جانبهم.