شهيد متأثرًا بجراحه وسط قطاع غزة

       

غزة- رام الله مكس
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد فتى فلسطيني متأثرًا بجراح أصيب بها مساء اليوم شرق دير البلح وسط قطاع غزة.

وقالت الوزارة في تصريح مقتضب مساء اليوم الثلاثاء إن الفتى منتصر الباز (17 عامًا) ارتقى بعد ساعات من إصابته بجراح بالغة شرق دير البلح.

وكان قد أصيب سبعة مواطنين، مساء اليوم الثلاثاء، خلال مواجهات  اندلعت بالقرب من بوابة “النمر” شرق دير البلح وسط قطاع غزة.

وقال مراسلنا: إن قوات الاحتلال المتمركزة خلف السياج الفاصل أطلقت النار تجاه المتظاهرين، وأصاب الجنود سبعة منهم، وصفت أحدهم بأنها بليغة الخطورة، نقلوا عبر فرق الإسعاف إلى مستشفى الأقصى لتلقي العلاج.

 وباتت نقطة بوابة النمر شرق دير البلح وسط قطاع غزة، نقطة مواجهة أسبوعية جديدة استحدثها شبان مسيرة العودة الكبرى؛ لتكون موقعا للحضور السلمي كل يوم ثلاثاء؛ جزءًا من فعاليات سلمية أطلقها الفلسطينيون في الثلاثين من مارس بهدف كسر الحصار عن غزة وتثبيت حق العودة.