الشرطة المصرية تتدخل لحل أزمة ‘البطاطس’

       

رام الله مكس – وكالات – تدخلت الشرطة المصرية لمواجهة نقص حاد في البطاطس (البطاطا) بالأسواق، مما أدى إلى ارتفاع أسعارها بشكل غير مسبوق.

وأقامت وزارة الداخلية المصرية منافذ بيع للبطاطس تحت شعار “كلنا واحد”، بعدما قام تجار بتخزين الأطنان منها بغية تعطيش السوق لبيعها بأسعار عالية فيما بعد.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فقد اتفقت وزارة الداخلية مع بعض التجار لبيع البطاطس عبر منافذ أقامتها قوات الشرطة في وسط القاهرة وبعض المناطق، بأسعار مخفضة بلغت 8 جنيهات للكيلوغرام، بعدما وصل سعرها إلى ما يقرب من 15 جنيها.

وشوهد مئات من المواطنين مصطفين في طوابير أمام منافذ الشرطة لشراء البطاطا.

ونقلت صحيفة اليوم السابع المحلية عن حاتم نجيب نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة، قوله إن الحملات التى قامت بها الأجهزة المختلفة فى الدولة وخروج كميات كبيرة من المخازن والثلاجات انعكس بصورة كبيرة على أسعار البطاطس.

وأوضح أن هناك 17 محافظة تزرع البطاطس هذا الموسم على أن يبدأ الحصاد للمحصول الجديد يوم 25 نوفمبر، وهو ما سيسهم أيضا في هبوط الأسعار.

والبطاطس من أشهر المحاصيل الزراعية وتزرع بشكل وفير في ربوع مصر، وتتميز برخص ثمنها وحضورها على كافة الموائد المصرية.