تظاهرة حاشدة في رام الله ضد قانون الضمان الاجتماعي

       

رام الله- رام الله مكس
طالب الالاف، اليوم الاثنين، باقالة الحكومة، وتقديمها اعتذارا للحراك الشعبي الرافض لقانون الضمان الاجتماعي بعد كيل الاتهامات لهم.

وأعلن المشاركون في الاعتصام المركزي الرافض لقانون الضمان الاجتماعي، عن اضراب شامل رفضا لتطبيق القانون وفي ذات اليوم الذي اعلنت الحكومة عن تنفيذه فيه.
وشارك أكثر من ٩ آلاف مواطن من شتى أنحاء الضفة الغربية في الاعتصام المركزي، رفضا لقانون الضمان.
وأعلن المشاركون في الاعتصام الاضراب الشامل للقطاعين الخاص والاهلي يوم الخميس، رفضا لتطبيق القانون.

وردد الالاف الهتافات التي دعت الرئيس الى التدخل ووقف تطبيق القانون باعتبار قانون مجحف بحق العاملين.
وهتف المشاركون رفضا للقانون ولبنوده، ولاصرار الحكومة على تنفيذه رغم الرفض الشعبي الواسع له.