أمضى 4 سنوات…الاحتلال يفرج عن أحد محرري “وفاء الأحرار” من بلدة يعبد

       

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود
أفرجت سلطات الاحتلال، الليلة عن الأسير يعقوب الكيلاني من بلدة يعبد جنوب مدينة جنين، بعد أربع سنوات من إعادة اعتقاله ضمن محرري صفقة وفاء الأحرار الذين أعادت قوات الاحتلال اعتقالهم قبل سنوات.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن أهالي يعبد استقبلوا الأسير الكيلاني في موكب حافل قبل أن يتجه إلى منزله ويعانق نجله “نور” الذي كان يبلغ 4 أشهر عند اعتقال والده.
وكانت قوات الاحتلال أعادت اعتقال الكيلاني في أكتوبر 2014 ضمن عشرات المحررين، في أعقاب أسر المستوطنين الثلاثة في الخليل.

وكان الكيلاني محكوما بالسجن 18 عاما على خلفية عمله في كتائب القسام، قضى منها 12 عاما في سجون الاحتلال قبل تحرره في صفقة وفاء الأحرار، ثم أعيد اعتقاله في 2014 وقضى أربع سنوات أخرى ليفرج عنه الليلة.