سعي إسرائيليّ لزيادة عدد موظفي “الإدارة المدنية” بالضفة

       

رام الله-رام الله مكس
كشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية الأربعاء، عن سعي “الإدارة المدنية” الإسرائيلية في الضفة الغربية، لمضاعفة عدد موظفيها.
وقالت الصحيفة إنّ اللجنة الفرعية في الكنيست، والمختصة “بشؤون الضفة الغربية، عقدت أمس الأول اجتماعًا لبحث الخطوة.
وبحسب الصحيفة فإنّ عدد العاملين في “الإدارة المدنية” الإسرائيلية تقلّص منذ اتفاق أوسلو للسلام بين منظمة التحرير وإسرائيل، مضيفةً أنّه من المتوقع أن توافق الحكومة الإسرائيلية على الخطة”.
وقرر وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، مؤخرًا وضع خطة لزيادة عدد العاملين فيما تسمى “دائرة أراضي إسرائيل” بإضافة 280 موظفًا، قالت الصحيفة إن بينهم 150 فلسطينيًا، وذلك بالتنسيق بين وزارة الجيش ووزارة المالية التي لم توافق حتى الآن على مثل هذه الزيادة، وطلبت توظيف عدد أقل.

والإدارة المدنية، هي هيئة إسرائيلية عسكرية، تدير شؤون المستوطنين في الضفة والفلسطينيين في الضفة وغزة، وكانت تدير شؤونهما، قبل تأسيس السلطة الفلسطينية عام 1994، وأعادت إسرائيل تفعيل دورها عقب إعادة احتلالها للضفة الغربية عام 2002.