إصرار شيماء العيدي على مكافحة السرطان يصدم الجميع

       

– بكلمات مليئة بالاصرار والعزيمة، تحدث الشابة شيماء العيدي عن الخطوات التي تلجأ إليها بعدما أخبرها الطبيب أنه لا يوجد أي تقدم في العلاج الجديد لمكافحة مرض السرطان.

وأكدت في بث مباشر أنه عندما يخبرها الطبيب أن العلاج الجديد سيؤثر على القلب والرثة، لا تجلس في الزاوية وتنتظر موتها، بل تبحث عن البديل الطبيعي من خلال حمية غذائية تساعدها، لافتة الى أن الغذاء السليم قد ينفع في تأخير أعراض السرطان.

وروت حادثة حصلت معها في المستشفى تظهر كيف أدى الضغط النفسي وحديث الناس الى وفاة المريضة بالسرطان، مشيرة الى انه من المهم التنبه لهذه النقاط خلال فترة العلاج من المرض الخبيث.

كذلك نشرت الشابة صورة جديدة لها، وتحدثت عن يومياتها مع مرض السرطان، وطلبت من الجميع المحافظة على الابتسامة قائلة: “إبتسم، فالله أهداك يوماً جديداً في الحياة”، الامر الذي تفاعل معه متابعوها وطلبوا منها البقاء على اصرارها وتمسكها بالحياة وتحمل كل صعوبات العلاج للنجاة من المرض الخبيث.