الكابينت يجتمع غدا لبحث الاوضاع بالضفة

     

رام الله-رام الله

يجتمع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابنيت)، يوم غد الأحد، عند الساعة الرابعة مساءً لبحث الأوضاع الميدانية التي وقعت مؤخرا في الضفة الغربية.

ويتزامن انعقاد هذا الاجتماع مع تصويت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع يوم غد على مشروع قانون لطرد عوائل منفذي العمليات.

وقال نفتالي بينيت عضو (الكابنيت) ووزير التعليم الإسرائيلي، أنه سيقدم مشروع القانون ويعمل من أجل دعمه، وسيطلب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وأحزاب الائتلاف الحكومي التصويت على القانون تمهيدا لنقله إلى (الكنيست).

وأضاف “إن مثل هذا القانون سيشكل رادعا إلى جانب أدوات أخرى يجب أن تتخذها الحكومة من أجل استعادة الردع”.

وشدد على ضرورة العمل من أجل إطلاق يد الجيش لتدمير منازل منفذي العمليات والعمل على طرد عوائلهم.

وكان عضو (الكنيست) موتي يوغيف قرر منذ نحو شهر ونصف الشهر عرض القانون والذي ينص على طرد عوائل منفذي العمليات بعد 7 أيام من وقوعها وذلك بهدف زيادة الردع، غير ان نتنياهو رفض آنذاك مشروع القانون بسبب اعتراض قانونيين مقربين منه.