كلب ينقذ طفلا بمجعزة بعدما “دُفن” لمدة 40 دقيقة

     

رام الله مكس – في حدث وصفه رجال الإنقاذ بـ”المعجزة الحقيقية”، تمكنت الشرطة الفرنسية من إنقاذ صبي ظل مدفونا أسفل انهيار ثلجي في جبال الألب لمدة 40 دقيقة، في عملية بطلها كلب.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن الشرطة الفرنسية في بلدة بور سان موريس، إن الصبي كان يتزلج في منتجع “لا بلاني” مع مجموعة من 7 متزلجين، الأربعاء، عندما جرفه انهيار جليدي.

وقالت الشرطة إن انفصال جزء كبير من الثلوج عن جبل، أدى إلى انجراف الصبي لمسافة لا تقل عن 100 متر.

وسارع عمال الإنقاذ في طائرة هليكوبتر إلى مكان الانهيار الذي كان على ارتفاع 2400 متر في محاولة لإنقاذه، وعثر كلب بوليسي على الصبي الذي لم تكن سترته مزودة بكاشف انهيار ثلجي.

ووصف عمال الإنقاذ العملية بأنها “معجزة”، لأنهم قالوا إن فرص النجاة ضئيلة للغاية بعد 15 دقيقة تحت الثلوج.

وقالت الشرطة إن من بين أسباب بقاء الصبي حيا هو أن ​​الثلوج لم تسد مداخل الهواء إليه.