حمادة: سنكتب تاريخًا جديدًا “للفدائي” أمام أستراليا

         

رام الله مكس-أبدى حارس مرمى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم رامي حمادة رضاه التام بالنقطة التي حققها “الفدائي” مساء الأحد، عقب التعادل سلبيًا مع نظيره السوري ضمن منافسات المجموعة الثانية بكأس أمم آسيا في الإمارات.

وقال حمادة في تصريحات تلفزيونية عقب المباراة: “سعيد للغاية بحصد أول نقطة في تاريخنا بكأس أسيا، خاصة أنها جاءت أمام منتخب قوي ومميز مثل سوريا”.

وأضاف: “سعيد أيضًا بالمساهمة بقوة في تحقيق التعادل رفقة زملائي، ونسعى جميعًا لتشريف فلسطين بأفضل صورة ممكنة خلال البطولة”.

وأتم: “قدمنا مباراة قوية ضد سوريا، والروح القتالية حضرت بصورة كبيرة، وحصلنا على نقطة ثمينة، وسنواصل بذل قصارى جهدنا أمام أستراليا لكتابة تاريخ جديد للفدائي في كأس آسيا”.