والدة المغدورة يارا أيوب: قتلة ابنتي أخطر من داعش وأتمنى لهما السجن المؤبد أو الاعدام

         

رام الله-رام الله مكس
قالت جميلة ايوب والدة الفتاة المرحومة يارا أيوب من الجش، اليوم الخميس، في اعقاب تقديم لائحة إتهام ضد الضالعين بمقتل ابنتها: “بالنسبة لي اليوم فقط أستطيع أن افتح بيت العزاء لإبنتي القتيلة يارا”. وأضافت:”ابنتي لم تأخذ اي مبالغ مالية من الجناة وكل ما قيل هو كذب وبهتان، فالضحية كان معها في يوم الحادث 130 شيقل وانا اضفت على هذا المبلغ 400 شيقل، لكن المجرمين ارادا فقط اخفاء الحقيقة حتى يتهربا من جريمتهما البشعة”.

وأضافت الام الثاكل:” هؤلاء المجرمين ذبحا ابنتي والقوها في الحاوية، وهما اخطر من منظمة داعش ، ومكانهما هو السجن المؤبد لمدى ال حياة أو أن يتم اعدامهما، فهما لا يستحقا العيش”، كما قالت.

شقيق المتّهم بقتل يارا أيوب من الجش ومحاميه: محمد بريء ولا علاقة له بجريمة القتل

هذا وفي حديث مع أحمد أبو زينب – شقيق المتهم محمد أبو زينب قال: “إنّ شقيقه بريء من كل التهم الموجهة اليه، وعائلة أبو زينب معروفة للجميع بأخلاقها وسمعتها ولا تشوبها شائبة، وأنه واثق أن شقيقه سيخرج بريئا، فكل التهم باطلة. وأضاف أن معنويات شقيقه عالية ويتمتع بصحة جيدة، ولم يقترف أي ذنب، وطالب وسائل الاعلام بالمساعدة في كشف الحقيقة التي تؤكد عدم تورط شقيقه” على حد تعبيره.
ومن جانبه قال المحامي باسل فلاح، المترافع عن المتهم محمد أبو زينب، أن: “موكله ينكر جميع التهم المنسوبة اليه، وهو واثق من ذلك. وتابع أن هناك أزمة تعيشها الشرطة والنيابة، ذلك أنها تارة تطالب بحظر نشر، وتارة أخرى توافق على نشر مقتطفات فقط، “لكننا نحن في طاقم الدفاع نطالب بنشر جميع التفاصيل، ومن خلالها سنثبت أن محمد بريء تماما، علما أننا نعكف حاليا على دراسة القضية”.