هل ستمنع إسرائيل الرئيس عباس من العودة للوطن؟

     

رام الله مكس – : قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، جلعاد أردان إن هناك أفكاراً لدى الكبينيت حول منع الرئي محمود عباس من العودة إلى الضفة الغربية في حال كان مسافراً إلى الخارج.

وأضاف أردان أن هذه الأفكار لم يتم طرحها لكنها موجودة.

وحاول موقع شاشة نيوز الحصول على تعقيب من الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة حول الموضوع لكنه لم يرد على هاتفه، كذلك نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، فيما لم يصدر أي تعليق رسمي فلسطيني حول التصريحات الإسرائيلية.

وأشار أردان إلى أن الرئيس عباس هو الذي تسبب بتسخين جبهة قطاع غزة، بشكل مباشر وغير مباشر من خلال الضغوطات.

وأوضح أن “هذا الأمر بالتالي سينفجر في وجوهنا، كاشفًا عن أن هنالك نقاشًا كبيرًا عُقد في الكابينت، حول ما العمل مع أبو مازن”.

وأوضح، أن نقاش الكابينت، كان أشبه بالنقاش الذي تعلق بمصير الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، متابعًا: “عندما تم الإعلان عنه أنه شخصية غير ذي صلة، وهناك أفكار لم تطرح بعد، ولكنها موجودة مثل أن يُمنع من العودة إلى البلاد خلال إحدى سفرياته”.