‘كيت ميدلتون’ تتخذ قرارها بعد خيانة الأمير ويليام لها

         

رام الله مكس ــ وكالات – صدمت الدوقة كامبريدج ​كيت ميدلتون​ بعدما تلقت خبر تسريب خيانة الأمير ويليام لها ودخوله في علاقة عاطفية سرية مع صديقتها المقربة روز هانبري.

وكشفت صحيفة The Sun البريطانية تفاصيل الخلاف الذي اشتعل بين كيت ميدلتون وصديقتها روز هانبري، وألمحت إلى فشل الأمير ويليام في إقناع زوجته بالمصالحة مع أقرب صديقاتها، وعلى الرغم من اضطرارهما للقاء بشكل متكرر بسبب وضعهما الاجتماعي، حيث أن الأخيرة هي الماركيز زوجة دايفيد روكسافدج ويعيشان بالقرب من منزل دوقي كامبريدج في ساندرينغهام.

 وفسرت تقارير صحفية بأن روز هانبري قد تقربت من دوق كامبريدج، حتى أن الصحفية نيكول كلايف قد أرجعت سبب الخلاف بينه وبين دوق ساسيكس الأمير هاري بسبب علم الأخير بهذه العلاقة وليس بسبب اختلاف زوجته ​ميغان ماركل​ مع كيت ميدلتون.

وبحسب التقارير الصحفية، فإن الأمير ويليام وزوجته لن يعترفا أبداً بقصة الخيانة، وأنهما سيلتزمان الهدوء حالياً، وسيتركان العائلة المالكة تسلط الضوء على الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل مع اقتراب موعد ولادة طفلهما الأول.