الموساد: تسارع وتيرة تخصيب اليورانيوم الإيراني

     

ارام الله مكس ــ كتشف جهاز المخابرات الخارجية الإسرائيلي – الموساد معلومات عن تسارع ضخم في وتيرة إنتاج اليورانيوم المخصب في إيران، بحسب ما نقل موقع أخبار إسرائيل الدولية.

وقال الموقع إن إيران ترسل إشارات -بشكل أساسي عبر الأوروبيين- أنها على استعداد للبدء في مفاوضات حول الاتفاق النووي.

وتأتي هذه المعلومات قبل أيام من اللقاء الثلاثي – الأمريكي الروسي الإسرائيلي حول إيران في سوريا، المتوقع عقده في القدس هذا الشهر.

وستركز القمة غير المسبوقة على سوريا، والنشاطات الإيرانية فيها، وفي لبنان، وفي باقي أنحاء المنطقة. وتخطط الولايات المتحدة للضغط على روسيا خلال القمة من أجل دفع إيران ووكلائها في سوريا إلى المغادرة من البلاد الممزقة بفعل الحرب.

وتأتي المعلومات حول التسارع في وتيرة تخصيب اليورانيوم وسط تصعيد بين الولايات المتحدة وإيران وصل إلى حد التهديد بشن حرب عسكرية بين الطرفين.

وكان التصعيد قد بدأ بعد الإعلان الأمريكي عن الانسحاب من الاتفاق النووي الموقع عام 2015، في مايو/أيار من العام الماضي. وخلال السنة الماضية، فرضت الإدارة الأمريكية مزيدًا من العقوبات على طهران وعلى نفطها، في محاولة لدفعها إلى القبول بشروط واشنطن.

وهددت طهران بإعادة تخصيب اليورانيوم وفق المستويات السابقة إذا لم تستطع الأطراف الأخرى المحافظة على الاتفاق. 

وسلمت إسرائيل إلى الولايات المتحدة ما قالت إنها معلومات تثبت بشكل واضح أن قوات الحرس الثوري الإيرانية كانت وراء تخريب السفن بالقرب من سواحل الإمارات قبل نحو 3 أسابيع.