خلال شهر رمضان والعيد.. 7 حالات قتل و500 شجار

         

رام الله مكس:قال المتحدث بأسم جهاز الشرطة الفلسطينية، العقيد لؤي ارزيقات، أن نسبة الجرائم والشجارات في شهر رمضان والعيد، أرتفعت بنسبة 42% مقارنة بالأشهر العادية.
وفي تصريحات لراديو أجيال، بين العقيد ارزيقات، أن عدد جرائم القتل في شهر رمضان والعيد بلغت 7 حالات.

وزاد المتحدث بأسم الشرطة، أن الشهر المبارك والعيد السعيد، شهد حوالي 500 مشاجرة أسفرت عن أعتقال اكثر من 300 مواطن على خلفيات هذه الشجارات.
وحول أسباب الشجارات وجرائم القتل، قال أن معظمها بسيطة تتمحور حول خلافات بين أطفال أو خلاف على مكان وقوف مركبة وخلافات بين شبان تتحول الى عائلية تحت ما يسمى ” بالفزعة”.

وطالب العقيد لؤي، الجهات القانونية بالضرب بيد من حديد للحد من جرائم القتل، كذلك وجهاء العشائر و الاعلام وكافة مؤسسات المجتمع المدني بوضع حد لجرائم القتل في فلسطين.
وأسفرت حوادث السير في شهر رمضان المبارك وفترة العيد عن 7 حالات وفاة والعديد من الحوادث التي سجلتها الشرطة الفلسطينية.