للمرة الثانية…أسير من جنين يرزق بطفلة عبر النطف المهربة من داخل سجون الإحتلال (صور)

     

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود:عمت أجواء الفرح ،اليوم الأربعاء،عائلة الأسير سامر المحروم من مدينة جنين ، بعد أن رُزق بمولوده الثاني عبر نطفة مهربة من داخل سجون الاحتلال .

ويعتبر المحروم أحد عمداء الأسرى في جنين ممن أفرج عنهم في صفقة “وفاء الأحرار” بعد 27عامًا من الاعتقال، وتزوج خلال الفترة القصيرة التي قضاها خارج السجن ثم أعيد اعتقاله قبل 5 سنوات إثر عملية قتل المستوطنين الثلاثة في الخليل،كما وتوفيت والدته قبل عامين.

وقالت زوجة الأسير المحروم التي وضعت مولودتها في مستشفى الشفاء بمدينة جنين،وبمتابعة من مركز رزان لعلاج العقم وأطفال الأنابيب، إن “الله مّن عليها بطفلة “ياسمين” والتي كانت تعتبر حلمًا بالنسبة لها، بعد ان رزقت بطفلها ادم بنفس الطريقة عام 2016، مشيرة إلى معاناتها الطويلة بين كافة السجون،ومعاناتها بعد إعادة اعتقال زوجها.
يذكر أن عديد أسرى تمكنوا من الإنجاب من خلال النطف المهربة من داخل السجون وهو ما فتح آفاقا جديدة للأسرى ذوي الأحكام المرتفعة لبناء أسر وهم داخل السجون.

ويشار إلى أن المحروم أحد عمداء أسرى الجبهة الشعبية وكان اعتقل عام 1986 عقب قتله والشهيد عمر النايف مستوطنا في مدينة القدس.