أنروا: الوضع الصعب يهدد حياة 5.4 مليون لاجئ فلسطيني

         

رام الله مكس – قال الناطق الرسمي باسم أنروا سامي مشعشع أن حياة 5.4 مليون لاجئ فلسطيني مهددة بسبب الأوضاع المالية الصعبة التي تهدد وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين.
وقال مشعشع، اليوم السبت، إن 154 موظفًا من العاملين في برنامج الطوارئ تأثروا بغياب الدعم المالي وتقليص ميزانية البرنامج.
وبدأت الأزمة المالية للأنروا بالظهور مع الإعلان الأمريكي عن قطع الدعم بشكل كامل عن المنظمة، وهو ما ترافق مع إعلان دول مختلفة نيتها تعويض العجز.
ودعت الولايات المتحدة، في 22 مايو/أيار الماضي، إلى حل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، واصفة إياه بالأنموذج الذي خذل الشعب الفلسطيني.
وفي كلمة أمام مجلس الأمن الدولي، قال المستشار الأميركي جيسون غرينبلات إن الأونروا عبارة عن “ضمادة”، وإن الوقت قد حان لكي تتسلم الدول المستضيفة للاجئين والمنظمات غير الحكومية الخدمات التي تقدمها الوكالة الدولية.